نساء مسلمات ينافسن في بطولات عالمية بالحجاب الرياضي

أصبحن نشهد في السنوات الأخيرة حضور ملفت للرياضيات المحجبات في مختلف المحافل العالمية، حيث أكدن حضورهن في مختلف أنواع الرياضة التي كانت حكرا على الرجال فقط.

وعلى سبيل المثال، اختارت شقيقتين أن تتحدين الرجال بمشاركتهما في سباق "ترياثلون" الذي يجمع بين السباحة وركوب الدراجات والجري بلباسهما الذي يغطي جسدهما بالكامل.

نجلاء الجريوي وشقيقتها

وحسب صحيفة "Washington Post" الأميريكة فإن نجلاء الجريوي وشقيقتها تعتمدان على الحجاب الرياضي، الذي اختارته بعناية شديدة من صنع أقمشة مناسبة نادرا ما يتم انتاجه من قبل الشركات العالمية.

واعتمدت الشابتان في السابق على حجاب مصنوع من النسيج العادي لا يناسب هذا النوع من السباقات، لأنه غير مريح وليس بارد وجاف بما فيه الكفاية، حتى صنعت شركة إسبانية لهما بدلة رياضية مناسبة، ساعداهما على تحسن أداؤهما لسباق 100 متر بـ 14 ثانية فقط.

مشاركة