"الباراسيتامول" يسبب الربو عند الأطفال

أثبتت دراسات علمية أن الأطفال الذين يتناولون مستحضر "الباراسيتامول" يزداد احتمال أصابتهم بالربو بشكل كبير.
إذ توصل علماء جامعة بريستول البريطانية بالتعاون مع علماء جامعة أوسلو النرويجية الى هذا الاستنتاج فكتشفوا ان مستحضر "باراسيتامول" يشكل خطراً على صحة الأطفال الصغار. و أن ثلث الأطفال الذين يتناولونه يصابون بالربو. كما أن تناول المرأة الحامل لهذا المستحضر يزيد من احتمال أن يصاب طفلها بالربو.
إذ تمت هذه الدراسة على حوالي 114.500 امرأة حامل، وتابعوا الحالة الصحية لأطفالهن إلى أن بلغوا السابعة من العمر.
وبينت هذه النتائج أن تناول المرأة الحامل أو إعطاء لطفلها الصغير مستحضر الـ"باراسيتامول" يسبب إصابته بالربو عند بلوغه الثالثة من العمر. و قد أخذ العلماء بعين الاعتبار أن الربو كان سببه المرض الذي كان الطفل يعاني منه والذي بسببه اعطي له الباراسيتامول. فمع ذلك بقيت العلاقة بين تناول المستحضر والإصابة بالربو ثابتة.
و تؤكد هذه النتائج أنه يجب عدم الإفراط في إعطاء الأطفال الباراسيتامول إلا في الحالات الطارئة والمستعجلة و مع ضرورة مراجعة الطبيب.

مشاركة