زجاجة مياه بـ 730 درهم... للأثرياء فقط

غالبا ما يكون سعر الماء منخفضا مقارنة مع باقي المشروبات الغازية، وفي المغرب من الصعب أن تجد قارورة المياه تتجاوز سعر 15 درهم أو حتى 50 درهم في الأماكن السياحية، ولكن أن يصل سعر قارورة المياه إلى 730 درهم فهذا أمر يثير العجب والاستغراب.

السعر حقيقي وطرحته إحدى الشركات تحت إسم Bling H2O وهي قارورة مياه تعتبر الأغلى في العالم، وهي موجهة على ما يبدو للاستهلاك بين المشاهير والأغنياء، أو من يحبون مثل هاته الأفكار العجيبة.

والغريب في الأمر ان الشركة المنتجة لهذه المياه الباهظة الثمن، لا تزعم بأن بها أي إضافات تتسبب في ارتفاع سعرها، غير أنه يتم معالجة المياه بصورة أكبر من زجاجات المياه العادية، بالإضافة إلى أنها مستخرجة من الينابيع الطبيعية في داندريدج بولاية تينيسي، وهي من ابتكار المؤلف والمنتج كيفين بويد.

وتقول الشركة بأنها حسب ما اورده موقع هافينغتون بوست عربي، استخدمت 9 مراحل للتنقية، من ضمنها خطوة التنقية بالأوزون والأشعة فوق البنفسجية والتنقية بالغة الدقة.

 

/ 4

 

ولكن مراحل التنقية السابقة ليست سبباً كافياً لارتفاع سعر مياه Bling H2O، بل يعود السبب الحقيقي لتصميم الزجاجة نفسها، فهي لا تعبأ في عبوات بلاستيكية، وإنما بزجاجات خاصة بتصميمات محدودة ومرصعة بكريستالات من ماركة سوارفسكي الشهيرة، حتى أن الشركة تقر أن منتجاتها تعتمد على التصميمات المميزة في المقام الأول وليس الطعم الفريد للمياه.

فازت الشركة المصنعة بجائزة أفضل تصميم في العام 2006 من معهد التعئبة الزجاجية.

واستهدفت الشركة في بداية إنتاجها بيع المياه للممثلين والمشاهير، فكان أشهر من استخدمها الممثلان جيمي فوكس وبن ستيلر، فيما تزعم بعض الصحف أن باريس هيلتون تسقي كلبها بمياه Bling H2O، لكن هذه المياه متاحة أيضاً للعامة في الأسواق التجارية الكبرى بالدول العربية، ويمكن أن تستخدم ميزة التوفير بحيث تطلب من الشركة إعادة ملء الزجاجة مرة أخرى.

مشاركة