حكمت... تعود لجمهورها بعد طول غياب بـ "ماعاد بدي حب"

عادت المطربة المغربية حكمت مجددا للساحة الفنية بعد غياب دام سنوات، عبر أغنية جديدة عنوانها "ما عاد بدي حب" من كلمات وألحان الفنان اللبناني الشامل مروان خوري وتوزيع موسيقي لداني خوري.

وبالموازاة مع ذلك، أطلقت حكمت فيديو كليب الأغنية على قناتها الخاصة على موقع يوتيوب، وهو كليب صور بعدد من فضاءات مدينة ورزازات تحت إدارة المخرج أمير الرواني.

وقد نشرت الفنانة حكمت على صفحتها الرسمية على موقع فايس بوك تعليقا قالت ضمنه "أشارككم فرحتي بنزول كليبي الجديد، أتمنى أن ينال إعجابكم"، خصوصا أن الأغنية خلفت صدى طيبا لدى المتتبعين لمسار حكمت التي تعشق الغناء وتمارسه عن ولع وحب، بعيدا عن أية منهجية احترافية.

وعودة إلى مسار حكمت الفني، فإن رصيدها يتضمن ألبوما غنائيا يحتوي على 9 أغنيات من بينها، "حاول" و"ما بصدق حد يجيب سيرتك" و"اتفقنا على الفراق" و"حوار" وأغاني أخرى، وهي أعمال جمعتها بعدد من الشعراء الغنائيين والملحنين والموزعين الموسيقيين من بينهم الراحل حسن أبو السعود نصار الجيل ومحمود الخيامي وبهاء الدين محمد ومراد الأسمر ووائل سامي وأشرف سالم.

وعن سبب اختيارها الاشتغال الفني من باب الهواية فقط، أوضحت حكمت أن "الغناء هوايتها وأنها تغني لأنها تعشق الغناء وتستمتع به، وليس بهدف الانتشار أو الشهرة، لأنه لو كان كذلك لاختارت نهجا آخر مختلف تماما.

وأضافت حكمت قائلة "أقدم أعمالا غنائية وأختفي عن الأنظار، ورغم ذلك أفاجأ بردود فعل جميلة وأكتشف معها أن لي جمهورا بسيطا يحب ما أقدمه من أعمال، ولا ألوم منظمي المهرجانات المغربية أو المشرفين عليها لأني غير موجودة في الوسط الفني المغربي، وليس لدي المادة الغنائية التي أقدمها ضمنها لسبب بسيط هو أن الاحتراف لم يكن يوما هدفي.

مشاركة