رئيسة الحكومة البريطانية تعتذر للمغاربة ضحايا حادث برج "غرينفل" بلندن

بعد تأكيد وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي مصرع ست مغاربة في الحريق الدامي في برج "غرينفل" بالعاصمة لندن، ليلة 13 و14 يونيو الجاري، ومن أجل التخفيف من معاناة الأسر المغاربة وباقي الضحايا، قامت الحكومة البريطانية بمنحهم شققا مجموع قيمتها يصل إلى 9,6 مليار سنتيم.

وحسب يومية "أخبار اليوم" فقد طلبت تيريزا ماي، رئيسة الحكومة البريطانية، الإعتذار من ضحايا الحادث وعائلاتهم، وأكدت أنها تتحمل المسؤولية، لأن رد فعلها كان  سيئا لإنقاذ حياة الضحايا، كما التزمت برفع وتسريع الدعم الموجه لهم.

وقالت تيريزا، حسب المصدر ذاته، أن المساعدة المقدمة للأسر خلال خلال الساعات الأولى للحريق لم تكن جيدة بما فيه الكفاية، وكشفت أن أن الخطأ وطني ومحلي، لهذا فإنها كوزيرة أولى تعتذر عن الأخطاء وتتحمل المسؤولية كاملة، وتعلن قيامها بكل ما هو ممكن لإصلاح الوضع.

وكانت وزارة الخارجية المغربية قد أعلنت ان ستة من رعاياها على الاقل هم بين ضحايا الحريق الذي أتى على برج "غرينفل" السكني في لندن واوقع 30 قتيلا على الاقل بينما لا يزال عدد كبير في عداد المفقودين.

مشاركة