معطيات جديدة في ملف عثور "مغسلة موتى" على جثة غير طبيعية.. والمتورطون أمام القضاء

في جديد تداعيات ملف "مغسلة الموتى" التي أبلغت الأمن قبل أيام عن امتناعها تغسيل جثمان سيدة بسبب حملها لجروح وكدمات على رأسها، أمر الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بمدينة الجديدة بإيداع زوج المتوفية والطبيب المرخص له بالدفن، السجن المحلي سيدي موسى.

وقالت يومية الأخبار إن قاضي التحقيق لدى المحكمة ذاتها قرر متابعة الزوج بتهمة الضرب والجرح المفضي إلى الموت دون نية إحداثه، في ما تابع الإطار الطبي بجماعة الجديدة بجنحة عدم التبليغ، في انتظار الإستماع إليهما الأيام القادمة في البحث التفصيلي.

وكانت مدينة الجديدة قد اهتزت بحر الأسبوع الماضي على وقع اكتشاف "مغسلة موتى"، مختصة في تغسيل جثامين النساء المسلمات، لجثمان امرأة تبلغ من العمر 17 عاما، يحمل آثار تعذيب.

ورفضت السيدة تغسيل الجثمان، كما عمدت إلى تبليغ السلطات الأمنية بالواقعة الغريبة، ليتم عرضها على التشريح الطبي، فيما تم اعتقال زوجها والإطار الطبي الجماعي.

مشاركة