"هدفنا ليس الستفزاز الجمهور"... فرقة "كباريه الشيخات" الرجالية يثيرون الجدل بغناء العيطة والقفاطين

يحاول العديد من الفنانين المغاربة في الفترة القليلة الماضية إعادة إحياء أغاني التراث المغربي، عبر إصدارها بتوزيعات جديدة، ومن بين هؤلاء مجموعة من الشباب البيضاويين اللذين اختاروا تأسيس فرقة استطاعت جذب الانتباه بل وإثارة الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي.
chikat-3
بعدما كانت عروضها تقتصر على الأماكن المغلقة، صعدت الفرقة التي تتكون من 20 ممثلا، ولأول مرة إلى خشبة "البولفار" للموسيقى الشبابية بالدار البيضاء بالقفاطين مما جعل الجمهور ينقسم إلى مهاجم للفرقة ومؤيد للتجربة "الفريدة".

chikat-5

ويقول غسان الحكيم العضو المؤسس للفرقة في أحد التصريحات الإعلامية، أن صعودهم أمام جمهور "البولفار" سبقته عدة تحذيرات من أصدقائهم اللذين أبدوا قلقهم على سلامتهم.

ويضيف نفس المتحدث :"هدفنا ليس استفزاز الجمهور ونحن لا نتشبه بالنساء ولا بالرجال ولا بأي شيء مغاير، هدفنا الرئيسي تشكيل سياق مغاير يمزج بين قصص وأغاني الجدات وروح الشباب."

مشاركة