لحظة المواجهة بين المغتصب الفرنسي وقاصرات فاس تجرى اليوم

تجرى اليوم الأربعاء بالغرفة الأولى في محكمة الاستئناف في فاس أول مواجهة بين الفرنسي المتهم باغتصاب قاصرات وضحاياه.

وسيتم الاستماع إلى صاحب محل الخياطة المتابع في ذات القضية في حالة سراح، بتهمة إعداد وكر للدعارة، كما ستتم حسبما أوردت عدد من المنابر الإعلامية، مواجهته بدوره بالمعنيين.

وكان المشتبه فيه الفرنسي "مولا روبيرتو" يستغل فقر القاصرات الأربع اللواتي تتراوح أعمارهن بين 9 و13 سنة، ويقدم لهن الهدايا والحلويات ثم يجبرهن على تناول المخدرات وممارسة الجنس بطريقة "شاذة"، حيث كان يستعمل مجسم عضو تناسلي للقيام بممارسات جنسية، وتم حجزه من قبل عناصر الأمن في إطار التحريات الأمنية.

ويواجه المتهم تهم "التغرير بقاصرات، وهتك عرضهن من دون عنف، واستعمال أدوات في ذلك، وحيازة المخدرات، وتسهيل استعمالها على الغير".

مشاركة