دراسة تحذر من ارتداء الملابس الجديدة قبل غسلها

حذرت دراسات حديثة من ارتداء الملابس الجديدة قبل غسلها، وذلك لما عليها من آثار سلبية على صحة الإنسان.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن عشرات الجراثيم تنتقل للإنسان عبر الثياب الجديدة، باعتبار قطعة الثياب الواحدة يرتديها عدد كبير من الزبناء قبل أن تباع للزبون الذي اشتراها ما قد يسبب تعفنات بالجسم.

وأوضح ذات المصدر  أنه بعد إخضاع قميص جديد للتجربة، اكتشف الباحث "فيليب تييرنو" وجود إفرازات تنفسية وأخرى مقززة بسبب احتكاك القطعة بأعضاء حساسة من الجسم.

ورجح الأطباء انتقال فيروسات لجسم الإنسان بسبب مشكلات صحية، منها الإسهال ومشاكل المعدة حيث يرتاح الكثير من الناس للثياب الجديدة، كونها جافة ومحفوظة بشكل أنيق بالمحلات التجارية.

مشاركة