فيلم يجمع بين الثقافة المغربية والهندية..ريدوان يقتحم عالم السينما

حل المنتج المغربي العالمي نادر الخياط الملقب ب"ريدوان" بالهند، منذ أيام، من أجل تجربة جديدة في إنتاج فيلم سينمائي.

وكشف "ريدوان" لعدد من الصحف الهندية، أنه حضر إلى الهند من أجل لقاء عدد من المواهب، عبر كاستينغ خاص غرضه اختيار ممثلين لفيلمه الجديد، بالإضافة إلى مشاريع أخرى تحفظ عن ذكر تفاصيلها، واكتفى بالقول: "زيارتي للهند لمدة ثلاثة أيام كانت فرصة لاستكشاف المواهب التي لا يمكنني الكشف عن أسمائها الآن".

وأضاف المنتج المغربي أن شركته الخاصة بالإنتاج "Redone Production"، تخطط لإنتاج فيلم ستكون فيه الهند بطلة القصة، مشيرا إلى أنه يخطط أيضا لعروض استعراضية بالتعاون مع فنانين ونجوم.

وصرح ريدوان: "كوني مغربيا لقد نشأت على مشاهدة السينما الهندية والإستماع إلى الموسيقى الهندية، لقد شاهدت وتابعت أعمالا لعدد من النجوم مثل أميتاب باتشان وشاه روخان وسلمان خان، ورأيت كيف يضيفون قيمة للفيلم".

وأضاف ريدوان قائلا: "منذ صغري وأنا أحلم بزيارة الهند، لقد أحببت الطعام والناس الذين كانو جد إيجابيين، لقد ذكروني بالمغاربة، أنا مرتبط جدا بثقافتي، وأجد أن هناك الكثير من أوجه التشابه بين الهنود والمغاربة، والفيلم الذي أشتغل عليه سيكون بمثابة مفاجأة".

مشاركة