أول تعليق لسعد لمجرد بعد حذف "سلام"..هدفنا كان تكريم الثقافة الأمازيغية"

لا يزال مصير أغنية "سلام" التي طرحها نجم البوب المغربي سعد لمجرد مجهولا، بعدما تم حذفها من موقع رفع الفيديوهات "يوتيوب"، بسبب اتهامات سرقة الألحان والكلمات التي تعود لفنان أمازيغي.

وعلق "لمحرد" كما هو الحال بالنسبة لمحسن تيزاف عضو فرقة "الفناير وكاتب وملحن كلمات "سلام"، على أمر السرقة الفنية التي لاحقت الأغنية، مؤكدين أن الجزء الأمازيغي الذي استعملوه قانوني ويملكون حق استغلاله.

وقال "لمعلم" في منشور على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي "انستغرام" موضحا: "نؤكد نحن وطاقم عمل أغنية سلام أننا نملك كافة حقوق استغلال الجزء الأمازيغي للأغنية كما يتوفر عليها كذلك الفنان هشام التلمودي وهدفنا الأول من هذا المشروع هو تكريم فن أحواش خاصة والثقافة الأمازيغية عموما..كما سبق وأشرنا لذلك في جنريك الفيديو كليب".

يذكر أن موقع يوتيوب فاجأ سعد لمجرد صباح أمس الإثنين، بحذف أغنية "سلام" من قناته الخاصة على الموقع، بعدما حققت مشاهدات مهمة وتصدرت قائمة الفيديوهات الأكثر مشاهدة بالمغرب

مشاركة