حلقة حققت 10 ملايين مشاهدة..مخرجة "البرتقالة المرة" تعاتب رشيد العلالي على إقصاء اسمها

لا يزال الجدل قائما حول الفيلم الشهير "البرتقالة المرة"، بعد استضافة الإعلامي رشيد العلالي، لبطلي القصة التي جسد أدوارهما كل من هدى الريحاني ويوسف الجندي.

وعاتبت بشرى إيجورك مخرجة الفيلم، رشيد العلالي على تغييب اسمها خلال الحديث عن العمل الفني الذي بصم ذاكرة الجمهور المغربي، خصوصا بعدما حققت الحلقة التي عرضت من برنامج "رشيد شو"، مساء الجمعة الماضي، معدل مشاهدة بلغ 10 ملايين متابع.

واستعانت مخرجة "البرتقالة المرة" بحسابها على الإنستغرام، للتعبير عن استيائها من إقصاء اسمها كمخرجة العمل، ودونت قائلة: "تعمدتم تجاهلي لكن الله نصرني بمغاربة أحبوني وأحبوا البرتقالة المرة لأنه إبداعي وحتى إن صمتتم عن الحق فالمغاربة يجهرون به بصوت عال وهذا يكفيني شكرا احبتي”.

وتابعت بشرى حديثها موجهة خطابها لمقدم البرنامج: "سعيدة لك رشيد علالي بهذا الرقم المبهر الذي تتفاخر به على حساب إسمي وحقوقي كمخرجة مغربية، ولو أنك تاجرت بعرقي وجهدي وكدي ولو كنت تعلم أي مجهود قامت به بشرى إيجورك لتحقق به أنت هذه الأرقا لرفعت لي القبعة وكتبت ونطقت اسمي بحروف من الاعتراف والاحترام والاعتزاز كما يردده الآن كل المغاربة دفاعا عن حق من أبسط حقوقي".

بدوره، انتقد المغني الشاب فيصل عزيزي، حلقة الجمعة من برنامج "رشيد شو"، التي استضافت بطلي فيلم "البرتقالة المرة"، مسنكرا إقصاء اسمه كمشارك في العمل، من خلال أغنية "وردة على وردة"، التي غناها رفقة الفنانة الشابة سكينة الفضايلي.

مشاركة