الحكم على شابين صورا مدرب المنتخب السابق “رونار” في أوضاع مخلة بالحياء

أصدر القضاء اليوم الخميس، حكمه على المتابعين في قضية الابتزاز الجنسي عبر الأنترنيت التي استهدفت المدرب السابق للمنتخب الوطني المغربي هيرفي رونار.

وقضت المحكمة الإبتدائية بواد زم بالحبس النافذ لمدة سنتان ونصف، وأداء غرامة مالية قدرها خمسة آلاف درهم، وأداء تعويض حدد في خمسين ألف درهم للمشتبه فيه الرئيسي البالغ من العمر 25 عاما.

وبالنسبة للمشتبه فيه الثاني البالغ من العمر 27 سنة،فقد قضت المحكمة بالحبس النافذ لمدة ثلاثة أشهر، وأداء غرامة مالية قدرها خمسة آلاف درهم، وأداء تعويض حدد في خمسين ألف درهم.

جدير بالذكر أن أطوار المحاكمة جرت عن بعد،بسبب الظروف والإجراءات الإحترازية التي فرضتها السلطات المغربية لمنع تفشي فيروس كورونا.

مشاركة