الجواهري.."هناك مصالحة بين المتفرج والقنوات التلفزية والدراما المغربية مؤهلة للحضور بالمشهد الفني العربي"

قال المخرج المغربي عبد الإله الجواهري، إن الدراما المغربية مؤهلة للحضور بالمشهد الفني العربي، وإن هناك مصالحة بين المتفرج والقنوات التلفزية المغربية.

وأوضح الجواهري في لقاء مع سلطانة، أن المغرب يتوفر حاليا على كل الإمكانيات التي تتيح للدراما المغربية أن تحجز مكانها ضمن المشهد العربي، وذلك راجع لتنوع شركات الإنتاج وتمرس المخرجين وكذا الممثلين، بالإضافة إلى القنوات التلفزية المتعددة التي تستثمر في المجال، والذي ساهم في هذا الزخم من الإنتاجات الذي تعرفه الساحة الفنية،

وأكد المخرج المغربي أن هذا التنوع في الإنتاجات الفنية، صالح المشاهد المغربي مع القنوات التلفزية، خصوصا في الفترة الحالية مقارنة مع سنوات ماضية، حيث أصبح يقبل على مشاهدة الإنتاجات الوطنية في وقت كان اهتمامه يصب جهة أعمال أجنبية، مثل التركية والهندية والمكسيكية.

ويشرف عبد الإله الجواهري على إخراج الفيلم التلفزي "نافذة الجنة"، الذي يجري حاليا تصوير مشاهده، بمنطقة الحبوس في الدار البيضاء، والذي سيعرف مشاركة نخبة من الممثلين المغاربة، أبرزهم زهور السليماني، ومريم الزعيمي ومريم باكوش.

مشاركة