فيكتوريا سالسيدو نجمة مسابقة جمال ملكة الإكوادور

شاركت الشابة، فيكتوريا سالسيدو، في مسابقة ملكة جمال الإكوادور لسنة 2021. رغم فقدانها ذراعيها وساقها اليسرى، إلا أن جعلت من العزيمة عنوانها، والقوة إرادتها.

وتحدت الشابة سالسيدو الصورة النمطية، وذلك من خلال خوضها غمار مسابقة ملكة الجمال، رغم بتر أطرافها، وقالت: "حسنا، نظرا لأني كنت بريئة في تلك الأيام، لم يتسنَّ لي تذكر أو إدراك هول التداعيات، إنما بتصوري حظيت بأشخاص كانوا على قدر هذا الحدث الجلل، إنهم عظماء بقلوبهم وشخصياتهم، وأتصور أنهم مَن دفعوني لأكون إنسانة فائقة القوة والخفة".

ويذكر أن فيكتوريا فقدت ذراعيها وساقها منذ أن كانت في الخامسة من عمرها، خلال حادث صعق كهربائي، وهي الأن تتحدى نفسها وتنضم إلى قائمة طويلة من الجميلات في المسابقة.

أميمة حدري-صحافيى متدربة

مشاركة