بعد قضية "أمي فتيحة".. ثلاثيني يضرم النار في جسده

أفادت السلطات المحلية بعمالة طنجة-أصيلة بأن سائق سيارة أجرة، يبلغ من العمر 39 سنة، أقدم، صباح اليوم الأحد بطنجة، على إضرام النار في نفسه حيث توفي عند وصوله إلى مستشفى محمد الخامس.

وأوضحت السلطات المحلية، أن الضحية أقدم على إضرام النار في نفسه حوالي الساعة السادسة من صباح اليوم بعد ركن سيارة الأجرة قرب ساحة مكة بطنجة.

وحسب المعطيات الأولية فإن إقدام الضحية على هذا الفعل يعود إلى مشاكل شخصية.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أنه تم فتح بحث في الموضوع تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

يذكر أن ذلك يأتي فقط بعد أيام قليلة من وقوع حادثة "أمي فتيحة" بائعة الحلوى وبنت حي الصفيح التي أحرقت نفسها أمام قيادة بالقنيطرة، وهي القضية التي لقيت تضامنا كبيرا بالمغرب وأعادت إلى الواجهة النقاش حول الطبقة المعدمة ومعاناة الملايين بسبب الفقر والإهمال الإداري.

مشاركة