الرباط..مائدة مستديرة حول التمكين الإقتصادي للمرأة

بعد إعلان مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية عن تعبئة ملیار دولار من الإستثمارات لفائدة النساء، نظمت أمس الخميس بالرباط، مائدة مستديرة حول الشراكة بين الولايات المتحدة، والمنظمات المحلية المغربية، في مجال التمكين الإقتصادي للنساء بحلول السنة الجديدة.

وخلال اللقاء، قالت السفيرة الأمريكية المتخصصة في شؤون النساء الدولية، كيلي کوري، أن استراتيجية الشراكة مع المنظمات المحلية، ستسهل الطريق لمعرفة كل المعطيات المحلية كذلك، وبالتالي إمكانية المساعدة على تحديد النساء اللاواتي يحتجن ما يوفره هذا البرنامج من دعم، وعبرت مضيفة: " نحن نحتاج، اليوم وأكثر من أي وقت مضى، أن تكون النساء رائدات للإنتعاش الإقتصادي، الذي تضرر جراء أزمة كوفيد-19”.

ويروم اللقاء عموما إلى تحديد الفرص المتاحة أمام مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية، و المنظمات المحلية، للإستثمار في مجال تعزيز التمكين الإقتصادي للمرأة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وخاصة بالمغرب.

و في نفس السياق، قالت إكرام الهودلي، مديرة صندوق المناطق الصناعية المستدامة بوكالة تحدي الألفية بالمغرب، أن الصندوق في صدد تنفيذ مبادرات من شأنها تحسين ولوج النساء إلى المناطق الصناعية، وتمويل برامج التكوين المهني والخدمات.

ويشار إلى أن مبادرة (X2 MENA)، التي أطلقتها مؤسسة تمويل التنمية، من شأنها أن توفر فرصا اقتصادية للمرأة، و تعزيز إمكانياتها في المشاركة بشكل هادف في الإقتصاد.

مشاركة