الملك يقدم مليون دولار تضامنا مع الشعب اليمني

‎أمر صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بتقديم كلفة مالية قدرها مليون دولار، من أجل مساعدة الشعب اليمني. 

‎وجاء الخبر في كلمة ألقاها ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، خلال مشاركته في اجتماع حول خطة الاستجابة السنوية لليمن.

‎وقال بوريطة خلال اللقاء، إن الأزمة الإنسانية غير المسبوقة في هذا البلد الشقيق، والتي صنفت كأكبر أزمة إنسانية في العالم بأرقامها المخيفة، تُناشد ضمير المجتمع الدولي برمته، وتحثه على التعبئة وتوحيد الجهود لتمكين اليمنيين من توفير أدنى سبل العيش الكريم.

وجدد السيد الوزير، دعم المغرب لجهود المبعوث الأممي لليمن، مارتن غريفتس، ولمساعيه الجلية للتوصل لاتفاق حول الإعلان المشترك، الذي يتضمن وقفا شاملا لإطلاق النار بالمنطقة.

‎وأبرز الوزير أن المملكة المغربية، بقيادة الملك محمد السادس، أكدت دوما على ضرورة إيلاء أهمية قصوى للجوانب الإنسانية، بالنظر لدورها الحيوي بالنسبة للمدنيين اليمنيين، مشيرا إلى أنه من هذا المنطلق، خصص الملك محمد السادس مبلغ مليون دولار، في خطوة لدعم التضامن الدولي، من أجل إنقاذ الشعب اليمني من الأزمة الخانقة التي تعرفها البلاد.

مشاركة