بعد شفائها من كورونا..ليلى الحديوي تستأنف التصوير

عادت الفنانة المغربية ومقدمة البرامج ليلى الحديوي لاستئناف أنشطتها، بعد توقف دام أزيد من أسبوعين بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وكشف مصدر مقرب من الحديوي في تصريح خص به مجلة سلطانة الإلكترونية، أن هذه الأخيرة تعافت بشكل تام من فيروس كورونا، الذي أصابها في الأسابيع الماضية وأربك جدول أعمالها وبرمجتها.

المصدر ذاته أضاف أن الحديوي عادت لاستوديوهات القناة الثانية، من أجل إكمال تصوير الحلقات الرمضانية من برنامج "صباحيات دوزيم"، التي تشرف من خلاله على تقديم الفقرة الخاصة بالموضة.

وكانت الحديوي قد ألغت جميع مواعيدها وخضعت للحجر الصحي بمنزلها، لكنها فضلت عدم تقاسم الخبر مع محبيها واستمرت في نشاطها عبر منصات التواصل الاجتماعي.

في سياق آخر، أزالت ليلى الحديوي النقاب عن تشكيلتها الرمضانية لهذه السنة، والتي تضمنت جلابيب مغربية أصيلة أضفت عليها لمستها العصرية الخاصة.

مشاركة