أميمة باعزية تغادر المستشفى وتكشف أسباب تدهور حالتها الصحية

غادرت الفنانة الشعبية أميمة باعزية، مساء اليوم الإثنين، مستشفى ابن رشد بمدينة مراكش، بعد 3 أيام من مكوثها هناك، بسبب وعكة صحية ألمت بها مؤخرا.

وكشفت باعزية في تصريح خصت به مع مجلة سلطانة الإلكترونية، عن أسباب هذه الوعكة الصحية، وأوضحت أنها تعرضت لمشاكل على مستوى الجهاز التنفسي تسببت لها في الاختناق، ليتم نقلها على وجه السرعة إلى المصحة، من أجل تلقي الإسعافات الأولية الضرورية.

وأضافت أميمة أنها وبعد خروجها من المستشفى وعودتها إلى بيتها، تعرضت مرة أخرى لنفس الحالة، مما اضطرها إلى القيام بإجراء بعض الفحوصات التي أسفرت عن مشكلة على مستوى الشرايين والرئة، تطلبت البقاء في المصحة لمدة ثلاثة أيام إضافية، لتفادي حصول أي مضاعفات أخرى، حسب ما نصحها به الطاقم الطبي.

في نفس السياق، وجهت الفنانة الشعبية رسالة شكر وامتنان إلى أصدقائها الذين قاموا بزيارتها، وأيضا للجمهور المغربي الذي تابع حالتها الصحية وسأل عن تطوراتها.

ويذكر أن أميمة باعزية المشهورة باسم "مولات الدبروكة"، اشتهرت من خلال انتشار مقطع فيديو لها وهي تغني اللون الشعبي، على مواقع التواصل الاجتماعي، لتصبح بعد ذلك من أشهر مغنيات الشعبي بالساخة الفنية.

مشاركة