8 مليون مستفيد..المغرب يحقق نجاحا مبهرا في حملته الوطنية للتلقيح ضد كورونا

أبان المغرب عن حزم وصرامة كبيرين خلال عملية التلقيح الوطنية التي انطلقت بالبلاد، تطبيقا لأوامر الملك مخمد السادس، لتكثيف الجهود من أجل محاربة فيروس كورونا المستجد.

وحسب آخر المعطيات المحينة لدى وزارة الصحة، فإن عدد المستفيدين من الجرعة الأولى للقاح المضاد لفيروس كورونا، تجاوز عتبة 8 مليون شخص، كما تم تسجيل 310 إصابات جديدة بالفيروس وثلات وفيات.

وسجلت الوزارة ما مجموعه نصف مليون و17 ألفا و423 مصاب بفيروس كورونا، توفي من بينهم 9 آلاف و129 شخصا، بينما شفي نصف مليون و5 آلاف و668، فيما لايزال 2626 يتابعون العلاج.

ووفق المصدر ذاته، فإن عدد الحالات الخطرة تجاوز 173 حالة، من بينها 5 حالات تخضع للتنفس الاصطناعي الاختراقي، و88 حالة للتنفس الاصطناعي غير الاختراقي.

وكانت المملكة قد أطلقت أواخر شهر يناير الماضي، حملة وطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، وذلك في أعقاب توصلها بأول دفعة من لقاحي "أسترازينيكا" و"سينوفارم".

مشاركة