بينهم المجرد.. فنانون مغاربة انتقلوا للمرحلة الثالثة من جوائز الموريكس

انتقل ثلاثة فنانين مغاربة إلى المرحلة الثالثة من المسابقة الكبرى لجوائز "الموريكس دور"، المنظمة بدولة لبنان، وذلك ضمن ثلاث فئات، وهي نجمة الغناء العربي، ونجم الغناء العربي، وأفضل أغنية عربية، ويتعلق الأمر بكل من سعد المجرد، وحاتم عمور، وعبد الحفيظ دوزي .

وعرفت المسابقة تأهل فنانات مغربيات أخريات إلى نفس المرحلة من المسابقة في دورتها العشرين، وهن دنيا بطمة، وسلمى رشيد، وابتسام تسكت، وسميرة سعيد، وأسماء لمنور.

وتعتمد هذه المسابقة على تصويت الجمهور على الفنانين المفضلين على الموقع الرسمي للجائزة، الذي يؤهلهم للمراحل النهاية، ليتم تسليم الجوائز بعد ذلك للفائزين في حفل ضخم يتم تنظيمه في العاصمة اللبنانية بيروت.

ويذكر أن "موريكس دور" والمعروفة أيضا باسم جائزة موريكس الذهبية، هي جائزة لبنانية سنوية بدأت لأول مرة في 4 يونيو سنة 2000 بواسطة الطبيبين زاهي وفادي حلو، للاعتراف بالإنجازات التي تحققت في مجال الفن في لبنان والمنطقة العربية والعالم، لتصبح بعد ذلك من بين أهم التظاهرات الفنية العربية، كما استطاع مجموعة من الفنانين المغاربة الفوز بها ومن بينهم سعد المجرد، سميرة سعيد، ابتسام تسكت وحاتم إدار.

مشاركة