سبع نصائح طبيعية لشد المسام الواسعة والحصول على بشرة متألقة

تعاني مجموعة من النساء من مشاكل متعددة في البشرة ومن بينها مشكل المسام المفتوحة، الذي أصبح شائعا بشكل كبير في السنوات الأخيرة، وذلك راجع لعدة أسباب من بينها عدم تنظيف البشرة الدهنية بالطريقة الصحيحة، أو استعمال مواد تجميلية لا تناسب نوعية هذه البشرة، إضافة زيادة حجم بصيلات الشعر.

ولكن يمكن للذين يعانون من مشكل المسام المفتوحة أن يقللوا منه بشكل ملحوظ بواسطة عدة طرق، منها الطبية والطبيعية، تعرف على البعض من هذه الطرق:

1- مصل اللبن أو ما يعرف أكثر باللبن الرائب، والذي يستعمل بشكل أكبر في مستحضرات التجميل الطبيعية وللاستفادة من خصائصه يجب تنظيف الوجه جيدا قبل الذهاب إلى نوم، عن طريق نقع القليل من القطن في اللبن ومسح الوجه به بالكامل، ثم غسله بعد حوالي عشرين دقيقة جيدًا بالماء الفاتر لإكمال العلاج بشكل صحيح، إضافة إلى وضع المرطب الليلي.

2-البابونج والخزامى، حيث أن عمل بخار ماء بهما يستعد في  التنظيف العميق للمسام وإزالة الأوساخ المتراكمة ، ويمكن تحضير هذا البخار عن طريق غلي كأسين من الماء مع القليل من البابونج والخزامى ثم يثرك لمدة 5 دقائق.

3- قناع الخيار الذي يعرف بأنه من بين أكثر العناصر فعالية للبشرة، ولاستعماله بشكل صحيح لحل مشكلة المسام، يجب خلط عصير الخيار مع ملعقتين كبيرتين من نشا الذرة للحصول على عجين سميك، ليوضع على وجه نظيف عن طريق حركات دائرية ثم يترك على الوجه 15 دقيقة قبل غسل الوجه جيدا بالماء الفاتر وتكرر هذه العملية مرة واحدة في الأسبوع.

4- قناع الشوفان والعسل، خاصة أن هذا الأخير يعرف بأنه مضاد للالتهابات وللبكتيريا، ويستعمل بخلط ملعقة كبيرة من دقيق الشوفان وملعقتين كبيرتين من العسل ثم يوضع على الوجه ويترك لمدة 15 دقيقة قبل أن يغسل بالماء الفاتر مع وضع المرطب في الأخير.

5-قناع الطين حيث أنه وكما هو مشاع، له قدرة كبيرة في التقليل من حجم المسام، إذ أنه يستعمل كقناع مرتين شهريًا وبشكل منتظم، كما أن له عدة أنواع من بينها الطين الأخضر المخصص للبشرة الدهنية بينما يوصى باستخدام الطين الأصفر للبشرة الدهنية والحساسة.

6-قناع الطماطم التي تحتوي على الأحماض الطبيعية التي تجعل الجلد أكثر ليونة وتنظف المسام وترطب الوجه أيضًا، كما أنها تستعمل بطريقة سهلة بتمريرها على الوجه مرة واحدة في الأسبوع وذلك باستخدام حركات دائرية وبعد ذلك تغسل.

-7منشط أعشاب إكليل الجبل الذي يحتوي على عناصر تمكن البشرة من الحصول على إشراقها من خلال شد المسام، والذي يحضر عن طريق غلي كأسين من الماء في 3 أغصان من إكليل الجبل الطازج، ثم يترك المحلول ليبرد ثم يصفى وبعد ذلك يحفظ في الثلاجة ليصبح جاهز للاستعمال.

مشاركة