فوائد وقيم غذائية خارقة في الزهرة الصحية للنساء

تعتبر الزهرة البيضاء أو القرنبيط منجما للفوائد الغذائية، فهي تحتوي على الفوسفور الذي يساعد على تقوية البنية وأيضا يساعد على تحليل حمض البوليك، إذ ينصح الخبراء بتناوله بسبب هذه الخاصية.

وكما تساهم الزهرة في خسارة الوزن، فهي تعتبر مكونا أساسيا يحتوي على سعرات حرارية منخفضة، ما يساعد على التقليل من الوزن لدى النساء اللواتي يعانين من زيادته، كما أنها تعمل على التخلص من البدانة وتساعد على تسريع عمليات الحرق في الجسم، بالإضافة إلى أنها تساهم في علاج بعض حالات الإمساك التي يمكن أن تصاب بها النساء باعتبارها ملينا طبيعيا.

وفي نفس السياق، أكدت بعض الدراسات أن القرنبيط يحتوي على "الجلوكوسينولات" وهي عبارة عن مركبات تساعد في التقليل من نمو الخلايا السرطانية، مما يجعلها تقلل من الإصابة بالسرطان، كما أن تناوله باستمرار يحمي من الإصابة بالالتهابات المتنوعة مثل الأمعاء، والمفاصل، والقلون التقرحي وغيرها من الالتهابات الاخرى.

في حين، تعتبر الزهرة البيضاء من المصادر الرئيسية للآليات الغذائية التي تساعد الجهاز الهضمي على القيام بوظائفه على نحو جيد، وتساهم أيضا في التخلص من سموم الجسم ومقاومة الجراثيم والبكتيريا المختلفة، وتحمي المعدة من ظهور الأورام الخبيثة.

وعلى هامش الدراسات، يصنف القرنبيط من الأطعمة المفيدة للمرأة أثناء فترة الحمل، وذلك بفضل احتوائه على العديد من الفيتامينات الضرورية في هذه الفترة كفيتامين C وA وB التي تساعد في نمو خلايا الجنين وتطور الجهاز العصبي لديه وأيضا تعزيز مناعة الأم.

مشاركة